المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اخبار اليوم


mahmoud alhaj ali D.R
23-04-2010, 06:14 PM
الشيخ أبو إبراهيم : الإفراج عن شاليط لا يأتي بحصار غزة وتجويعها وعلى العدو الاستجابة لمطالب الفصائل الآسرة

http://www.qaweim.com/pics/300/300X3628411215460853.jpg
الشيخ أبو ابراهيم عضو القيادة المركزية للجان المقاومة فى فلسطين


أكد الشيخ زهير القيسي ' أبو إبراهيم ' أن الإفراج الجندي الصهيوني الأسير جلعاد شاليط , لا يأتي عبر حصار غزة وتجويع أهلها , فغزة صامدة وشعبها لن ينكسر .
وكشف عضو القيادة المركزية للجان المقاومة , أن إطلاق سراح شاليط يأتي عبر الاستجابة لمطالب الفصائل الآسرة , بالإفراج عن قوائم الأسرى المقدمة للوسيط المصري .
وأوضح الشيخ ' أبو إبراهيم ' أن قضية تحرير الأسرى واجب شرعي , وإننا بإذن الله سوف نستمر في جهادنا لتحرير كافة الأسرى مهما عظمت التضحيات .
واعتبر الشيخ زهير القيسي أن تهديدات جنرلات العدو الصهيوني , بالعدوان على غزة في تصريحاتهم المتتالية , دليل إفلاس صهيوني ولن تزيد المقاومة إلا ثباتاً وقوة وإصراراً , على نهج الجهاد حتى تطهير ارض الإسراء والمعراج من دنس الاحتلال الغاشم .
وقال الشيخ أبو ' إبراهيم' أن تصاعد الإجراءات العدوانية الصهيونية على الأرض من تشديد للحصار على غزة وضم المقدسات الإسلامية وما تبعه من قرارات التهجير للفلسطينيين من الضفة المحتلة وسياسات القمع للأسرى البواسل وجميع أشكال العدوان تدعونا إلى التمسك بخيار المقاومة والوحدة لمواجهة الغطرسة الصهيونية والدفاع عن شعبنا ومقدساتنا بكل ما نملك من قوة .
وجاءت تصريحات الشيخ زهير القيسي رداً على تصريحات متان فلنائي نائب وزير الحرب الصهيوني التي هدد باستمرار الحصار على غزة مع بقاء الجندي الصهيوني شاليط في أسر فصائل المقاومة .

.................................................. ....>>>>>>>>>>>>>>>.

جنود صهاينة يجبرون طفلاً على شرب المجاري ببيت أمر


http://www.qaweim.com/pics/300/300X1106191271938436.jpg



أكد الطفل صبري إبراهيم صبارنة (15عاماً) من بلدة بيت أمر شمال الخليل جنوب الضفة الغربية الخميس أن أفراداً من جنود ما يسمى 'حرس الحدود' الصهيوني أجبروه على شرب مياه للمجاري والاعتداء عليه بالضرب المبرح.
وقال الطفل في حديث لوكالة 'صفا' بأن نحو أربعة جنود صهاينة اختطفوه من أمام مهرجان تكريمي للأسرى يوم الجمعة الماضي في بلدته، ونقلوه إلى مكان آخر في البلدة، وانهالوا عليه بالضرب المبرح وصنوف أخرى من التعذيب والتنكيل لمدة ساعتين متواصلتين.
وبين بأن الجنود عندما اعتقلوه طلبوا من شبان آخرين الاستمرار في رمي الحجارة عليهم، مستخدمين الطفل درعاً بشرياً، لكن الشبان توقفوا عن رمي الحجارة على الجيش خوفا من إصابته.
وأضاف بأن الجنود الصهاينة كبلوا يديه إلى الخلف، وعصبوا عينيه، ووضعوه داخل الجيب ومن ثم تناوبوا على ضربه في كافة أنحاء جسمه بشكل همجي وكثيف.
مياه مجاري
ويتابع الطفل صبارنة أن 'الجنود أحضروا بعد ذلك مياه مجاري ذات رائحة كريهة وثبتوني ووضعوا هذه المياه في فمي بالقوة، لكنني تقيأت من شدة سوء المياه، ما دفع الجنود لإعادة الكرة ودفع هذه المياه في فمي مرة أخرى تحت الضرب المبرح وتهديد السلاح'.
وأشار إلى أن الحادث وقع على مدخل البلدة، وعندما حضرت والدته للحديث معه طردها الجنود، وبدأوا بضربه بشكل مبرح أمامها وأمام أعين الناس المتواجدين.

ويضيف قائلاً: 'تركوني بعدها داخل الجيب، وابتعدوا ومن ثم ألقوا قنبلة غازية نحوي من أجل خنقي، وبعدها أعادوا ضربي مرة أخرى، ونقلوني إلى مكان آخر وبدؤوا يحققون معي حول قذفي للحجارة على الجيش الصهيوني'.
وأشار 'كنت متوجهاً إلى المهرجان ولم يكن لدي أية علاقة بإلقاء الحجارة'، فيما بدت معالم الضرب واضحة على سيقانه ووجهه، وقد أفرجوا عنه في ساعات المساء.
وما يزال الطفل صبري يشتكي من العديد من الآلام التي خلفها الاعتداء الإسرائيلي على جسده، بالإضافة إلى الآثار النفسية التي لحقت به.
درع بشري
من جانبه، يقول الباحث الحقوقي في مؤسسة 'بيتسيلم' موسى أبو هشهش لوكالة 'صفا':' إن الاحتلال استخدم هذا الطفل كدرع بشري أثناء مواجهات وقعت في البلدة'، مشيراً إلى أن الاعتداء على الأطفال أصبح ظاهرة متكررة يقوم بها جنود الاحتلال في محافظة الخليل.
ويبين بأن الاحتلال اعتقل خلال الآونة الأخيرة حوالي (10) أطفال وأخضعهم لظروف قاسية من التعذيب والتنكيل والاعتداء.
وأشار إلى اعتقال طفل من عائلة أبو رميلة من سكان البلدة القديمة في الخليل، وإخضاعه لظروف تعذيب واحتجاز قاسية، حيث مكث مكبلاً طيلة الليل داخل سيارة عسكرية ومارس جنود الاحتلال ضده أصنافاً متعددة من التعذيب والتنكيل.
وأشار إلى أن الأطفال يعتبرون قصّر في نظر القانون الإنساني الدولي، لكن الكيان الصهيوني لا تميز في تعاملاتها مع هؤلاء الأطفال وتحاكم أي طفل تجاوز عمر (12) عاماً بأية تهمة توجه إليه.
وأكد أنه من المفترض معاملة هؤلاء الأطفال معاملة خاصة حتى في حال ارتكابهم لأية مخالفة، مشيراً إلى أنالكيان الصهيوني يغض الطرف عن مثل هذه الحالات وتتجاوز القانون الدولي الإنساني.

>>>>>>>>>.................................................. ........................

الاحتلال يتوغَّل في شرق خانيونس وينفِّذ أعمال تجريف


توغَّلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم الخميس (22-4) شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وقالت مصادر محلية إن أربع دبابات صهيونية ترافقها أربع جرافات مدرعة، إضافة إلى ثماني سيارات 'جيب' عسكرية؛ توغلت حوالي 200 متر في منطقة الفراحين في عبسان الكبيرة شرق خان يونس.

وذكرت المصادر أن القوة الصهيونية المتوغلة نفَّذت أعمال تجريف وتمشيط وسط قصف عشوائي متقطع



011

a7la malak
23-04-2010, 07:25 PM
جنود صهاينة يجبرون طفلاً على شرب المجاري ببيت أمر

الله يلعنهههههههههههم الكلااااب