ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه - منتديات ديرابان
  الرئيسيه التسجيل مكتبي  

@@@ منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@

الإهداءات


العودة   منتديات ديرابان > قسم اللغة والأدب والتاريخ > منتدى الخواطر

منتدى الخواطر كتابات وخواطر الأعضاء وكل ما يجول في الخاطر

إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-11-2012, 09:07 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عاطف ابراهيم سعاده
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية عاطف ابراهيم سعاده

إحصائية العضو






عاطف ابراهيم سعاده is on a distinguished road

 

عاطف ابراهيم سعاده غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

يُذكَرُ أن رجلُ يُسمى إبن جَدعان .. وهذه القصةُ حدثت منذ اكثر من مائة سنه
تقريباً فهي واقعيةٌ وليست من نسج الخيال ... يقول الراوي يا ساده يا كرام
وذلك بعد الصلاة والسلام على سيد الانام سيدنا محمد وعلى آله وصحبهِ الكرام :

خَرجتُ في فصل الربيع وإذا بي أرى إبلي سِماناً يكادُ أن يُفَجر الربيع الحليب من
أثدائها , كلما اقترب ابنُ الناقة من امهِ دَرَت وانفجر الحليبُ منها من كثرة البركة
والخير , فنظرتُ الى ناقةٍ من نياقي وإبنها خلفها وتذكرتُ جاراً لي له سبعُ بنات
فقيرُ الحال , فقلتُ والله لأتصَدقَنَ عليه بهذه الناقةِ وولدها لجاري الفقير هذا ,
والله يقول ( لن تنالوا البرَ حتى تُنفقوا مما تحبون ) صدق الله العظيم .

وكان أحبُ مالي لي هذه الناقة .. يقولُ : أخذت هذه الناقة وابنها وطرقت الباب
على جاري وقلت له خذها هدية مني لك ... يقول : فرأيت الفرح في وجهه لا يدري
ماذا يقول فكان يشربُ من لبنها ويحتطب على ظهرها وينتظر وليدها يكبر ليبيعه
وجاءه منها خيرٌ عظيم !! فلما انتهى الربيع وجاء الصيف بجفافهِ وقحطهِ تشققت
الارض وبدأ البدو يرتحلون يبحثون عن الماء والكلأ , يقول شددنا الرِحال نبحث
عن الماء في الدُحول والدحول ( هي حُفَرٌ في الارضِ توصل الى محابس مائيه
لها فتحات فوق الارض يعرفها البدو ) .

يقول : فدخلتُ الى هذا الدحل لأُحضِرَ الماء حتى نشرب .. وأولاده الثلاثه خارج
الدحل ينتظرون .. فَتُهتُ تحت الدَحل ولم اعرف الخروج !!! وانتظرَ اولادهُ يوما
ويومان وثلاثة ايام حتى يئسوا وقالوا : لعل ثعباناً لدغهُ ومات .. لعله تاه تحت
الارض وهلك وكانوا والعياذُ بالله ينتظرون هلاكَهُ طمعاً في تقسيم المال والحلال
فذهبوا الى البيت وقسموا الميراث .. فقام اوسطهم وقال : أتذكرون ناقة ابي التي
اعطاها لجارهِ ؟؟ إن جارنا هذا لا يستحقها فلنأخُذ بعيراً أجرباً فنعطيه الجار ونسحب
منه الناقة وابنها , فذهبوا الى المسكين وقرعوا الباب وقالوا : أخرج الناقه ...
قال ان اباكم أهداها لي .. أتعشى واتغدى من لبنها فاللبن يغني عن الطعام والشراب
كما يخبر النبي عليه الصلاة والسلام .. فقالوا : اعد لنا الناقة خيرٌ لك وخذ هذا الجمل
مكانها والا سنسحبها منك عنوةً ... ولن نعطيك شيئاً ..

قال : اشكوكم لأبيكم قالوا : أشكُ اليه فإنه قد مات !! قال : مات .. كيف مات ؟؟ ولما
لا ادري ؟؟ قالوا : دخلَ دِحلاً في الصحراء ولم يخرج قال : اذهبوا بي الى هذا الدِحل ثم
خُذوا الناقه وافعلوا ما شئتم ولا اريد جملكم ,, فلما ذهبوا به ورأى المكان الذي دخل فيه
صاحبه الوفي .. ذهبَ وأحضر حَبلاً وأشعل شعلة ثم ربطه خارج الدِحل فنزل يزحفُ على
قفاه حتى وصل الى مكان يحبو فيه وآخر يتدحرج .. ويشم رائحة الرطوبة تقترب واذا
به يسمعُ أنيناً وأخذا يزحف ناحية الانين في الظلام ويتلمسُ الارض ووقعت يده على طين
ثم على الرجل فوضع يده فإذا هو حيٌ يتنفس بعد اسبوع من الضياع فقام وجَرهُ وربط عينيه
ثم اخرجه معه خارج الدحل وأعطاه التمر وسقاه وحمله على ظهره وجاء به الى دارهِ ودبت
الحياة في الرجل من جديد وأولاده لا يعلمون ذلك بعد ..

قال : أخبرني بالله عليكَ كيفَ بقيتَ اسبوعاً تحت الارض ولم تمت ؟؟؟
قال : سأحدِثُكَ حديثاً عجيباً .. لما دخلتُ الدحل وتشعبت بي الطرق فقلتُ آوي الى الماء الذي
وصلتُ اليه واخذتُ اشرب منه ولكن الجوع لا يرحم فالماء لا يكفي .. يقول : وبعد ثلاثة
ايام وقد اخذ الجوع مني مأخذاً وبينما انا مستلقٍ على قفاي سلمتُ امري الى الله واذا بي
أحُسُ بلبنٍ يتدفقُ على لساني فاعتدلتُ فإذا بإناء في الظلام لا أراهُ يقترب من فمي فارتوي ثم
يذهب فأخذ يأتيني في الظلام كل يوم ثلاث مرات ولكن منذ يومين انقطعَ .. لا أدري ما سبب
انقطاعهِ ؟؟؟

يقولُ : فقلت له لو تعلم سبب انقطاعه لتعجبت .. لقد ظَنَ أولادكَ انك مُت فجاءوا اليً فسحبوا
الناقة التي كان يَسقيكَ الله منها .. والمسلم في ظلِ صدقتهِ ... المسلم في ظِلِ صدقتهِ ....
وكما قال : ( صنائعُ المعروفِ تقي مصارعَ السوء ) ...

فجمع أولاده وقال لهم : أخسئوا .. لقد قسمتُ مالي نصفين .. نصفه لي ونصفه لجاري ..

أرأيتم كيف تخرجُ الرحمة وقت الشِده ....

لذلك عليكم بالصدقة الصدقه حتى لو كانت بسيطه .. فالمسلم في ظل صدقته
وصنائع المعروف تقي مصارع السوء .

اللهم احفظنا واولادنا واهلينا واسترنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض .







رد مع اقتباس
قديم 15-11-2012, 10:15 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عادل عبدالكريم سلامه
مشرف منتدى الإبداعات الشخصية وقاضي في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية عادل عبدالكريم سلامه

إحصائية العضو







عادل عبدالكريم سلامه is on a distinguished road

 

عادل عبدالكريم سلامه غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

بارك الله فيك اخي عاطف
قصة معبرة ومحفزه
ومع اني اعرفها لكني لا استطيع
ان امر عليها دون ان اقراها
كل الشكرا لك






التوقيع

أبو
To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.
العبد
رد مع اقتباس
قديم 15-11-2012, 10:48 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عزات رزق على غنام
ديراباني عريق

الصورة الرمزية عزات رزق على غنام

إحصائية العضو







عزات رزق على غنام is on a distinguished road

 

عزات رزق على غنام غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

بوركت اخي عاطف على القصه المعبره
فعلا العمل الصالح هو ما يبقي
بعد فناء الناس
فما يكون جليس حسن الوجه او العياذ بالله
فهو الونيس في وحده القبر
اللهم اجعل عملا صالحا وخالصا لوجهك الكريم







التوقيع


To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.













To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.



To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.

رد مع اقتباس
قديم 17-11-2012, 07:22 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
نزار دعسان الديرأباني
.:: إدارة المنتدى ::. ومدعي عام في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية نزار دعسان الديرأباني

إحصائية العضو






نزار دعسان الديرأباني is on a distinguished road

 

نزار دعسان الديرأباني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

بوركت اخي عاطف
قصة رائعة

وسأورد بعض الآيات التي تحث وتتحدث عن خير الإنفاق والصدقة

قال جل في علاه

"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خُلَّةٌ وَلَا شَفَاعَةٌ ۗ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ" البقرة 254

"مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ" البقرة 261

"وَمَثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ وَتَثْبِيتًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ فَإِن لَّمْ يُصِبْهَا وَابِلٌ فَطَلٌّ ۗ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ" البقرة 265

"وَمَا أَنفَقْتُم مِّن نَّفَقَةٍ أَوْ نَذَرْتُم مِّن نَّذْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُهُ ۗ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ" البقرة 270

"قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خِلَالٌ" ابراهيم31


فالله الله فيمن انفق قبل الموت وفيمن تصدق قبل الموت







التوقيع



To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.

آخر تعديل نزار دعسان الديرأباني يوم 17-11-2012 في 07:22 AM.
رد مع اقتباس
قديم 19-12-2013, 07:56 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عاطف ابراهيم سعاده
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية عاطف ابراهيم سعاده

إحصائية العضو






عاطف ابراهيم سعاده is on a distinguished road

 

عاطف ابراهيم سعاده غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

أشكركم إخواني الاعزاء
نزار دعسان
وعادل عبدالكريم
وعزات غنام
اشكركم على مروركما على هذه القصة التي
تعبر عن أهمية الصدقة في حياة الإنسان
اللهم اجعلنا ممن ينفقون والذين يقول الله
فيهم اللهم اعط منفقا خلفاً .. نحن وإياكم







رد مع اقتباس
قديم 21-12-2013, 09:36 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
جميل موسى نصار
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية جميل موسى نصار

إحصائية العضو







جميل موسى نصار is on a distinguished road

 

جميل موسى نصار غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

السادة المحترمون - كاتب الموضوع الاستاذ عاطف سعادة والاخوة اصحاب المدخلات ، احيكم بتحية الاسلام ،واضيف بان هذة القصة المعبرة تبين حال الصراع بين الحق والباطل وبين فعل الخير والطرف الاخر هو الانانية وبين الايثار وبين حب الذات ، وفى نهاية الرواية انتصر الخير على خصومة ، كيف ولا وان رسولنا الحبيب علية افضل الصلاة والتسليم يقول ( الخير فى وفى امتى الا يوم الدين ) ويقول ( ما زال جبريل يوصنى بالجار حتى ظننت انة سيورثة ) فللة الحمد والشكر الذى كرم البشرية وحض على المودة والمعروف والاخوة ، اللهم طهر نفوسنا وقلوبنا من النفاق وحب الذات وزكيها الى فعل الخير ونبذ الانانية امين امين امين وفقنا اللة سبحانة الى ما يحب ويرضى والسلام عليكم







رد مع اقتباس
قديم 21-12-2013, 12:40 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عزمي محمود المساعيد
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية عزمي محمود المساعيد

إحصائية العضو







عزمي محمود المساعيد is on a distinguished road

 

عزمي محمود المساعيد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عاطف ابراهيم سعاده المنتدى : منتدى الخواطر
افتراضي رد: ضاقت فلما استحكمت حلقاتها فُرِجَت وكُنتُ أظُنها لا تُفرَجُ .. قصة واقعيه

الله يبارك فيك اخي عاطف على هذه القصة الرائعة المعبرة







التوقيع

azmi almsaeed

رد مع اقتباس
إضافة رد


 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Loading...


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات

Secured by تطوير مواقع
اختصار الروابط
vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009
  تصميم الستايل   http://www.moonsat.net/vb