وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ - منتديات ديرابان
  الرئيسيه التسجيل مكتبي  

@@@ منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@

الإهداءات


العودة   منتديات ديرابان > قسم فلسطين > فلسطين القضية

إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-07-2013, 12:46 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نزار دعسان الديراباني
.:: إدارة المنتدى ::. ومدعي عام في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية نزار دعسان الديراباني

إحصائية العضو






نزار دعسان الديراباني is on a distinguished road

 

نزار دعسان الديراباني غير متواجد حالياً

 


المنتدى : فلسطين القضية
افتراضي وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

قال تعالى "وَقَالَ الَّذِي اشْتَرَاهُ مِن مِّصْرَ لِامْرَأَتِهِ أَكْرِمِي مَثْوَاهُ عَسَىٰ أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا ۚ وَكَذَٰلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ وَلِنُعَلِّمَهُ مِن تَأْوِيلِ الْأَحَادِيثِ ۚ وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ" 21 يوسف


بعد العناء وبعد الظلم وبعد الجور الذي ذاقه سيدنا يوسف عليه السلام من اقرب المقربين اليه من اخوته لما ألقوه في غيابات الجب, وبعد ان لبث في الظلمات, وعانى ما عانى, ثم جاءت السيارة وأخذوه معهم عبدا ليبيعوه في مصر, وسبحان الله العظيم وكأن احداث سورة سيدنا يوسف تُعيد نفسها وفي نفس المكان

بعد كل هذا الألم وبعد ان يعرض سيدنا يوسف عليه السلام وهو طفل للبيع يأتي فرج الله وتأتي الرعاية الربانية التي رسمت لهذا النبي طريقا لحكمة لا يعلمها الا خالقه الذي هو ارأف به من الجميع

يأتي الجواب بأن الله يُريد ان يمكن ليوسف في الأرض يجعله ملكا على اعظم دول الحقبة آنذاك وايضا لنعلمه من تأويل الرؤى لتكون طريقا لوصوله الى خزائن مصر والى ملكها ولتكون النهاية والسنة الربانية الدقيقة بأن الله غالب على امره وأن حكمه نافذ لا يُبطله مُبطل ولا يوقفه عنيد ولا جبار وإنما هو امتحانٌ وطريقة يعرف الله ويعرف الناس بها الخبيث من الطيب والمؤمن من المنافق ومن هو مالكٌ للأمر ومقدمٌ عليه ومن هو مُتخلفٌ يخشى كل صيحة عليه
تأتي هذه السنة الربانية لتؤكد ان الله يرعى كل شيء ويكلأه, وأن امر الله في نهاية المطاف هو الذي سينفذ ولكن اكثر الناس لا يعلمون ويُفتنون بهذه الحياة الدنيا وبالأمور اللحظية الزائفة ليحكموا على الأمور من نافذة ضيقة او لحقبة قصيرة وبهذا فهم يتخذون موقفا يمتحن ايمانهم ويُثبت إما فوزهم او خسرانهم

وهذا ما حدث في مصر
فبعد ان مكّن الله لأهل الخير ان يقودوا البلاد والعباد لما فيه خيرهم وصلاحهم ولا نقول ذلك مداهنة ولا مرآءاة ولكن الوقائع تُبت ذلك
  • لم يُعتقل احدٌ لخلاف في الرأي
  • حرية اعلامية لم يسبق لها في العالم مثيل استغلها المبطلون في عرض وبث النفاق والدجل والتلثيق
  • نجاحات رغم قصر المدة
  • وزراء يعملون ليل نهار
وكذلك الكيد من الطرف الآخر يُثبت ذلك
  • الإعلام الكاذب المنافق وما اعتراه من تلثيق وكيل لتهم باطلة لا يخفى على عاقل بطلانها ومبالغتها
  • الشرطة المتقاعصة عن تتفيذ البلاغات وحماية الناس
  • القضاء الذي لم يدع احدا في السجن وبرأ الجميع من تهم الشغب والإعتداء بل وحتى من تُهم القتل العمد في المظاهرات السلمية
  • الكيد الدولي الذي لم يخفى على عاقل بأن هناك صف من المُدبّرين والكائدون
  • الأموال الضخمة التي تضخ فقط من اجل التخريب
  • انقطاع الوقود رغم وفرته وما ذلك الا لمحاربة النظام


وقد نجحوا في هذه الحقبة البسيطة من الزمن, نجحوا في قلب الحقائق ونجحوا في خطتهم التي دبروها منذ تولي الرئيس مرسي الحكم, فالأمر بالنسبة لهؤلاء
  • الجيش
  • القضاء
  • الداخلية
كان محسوما وليس فيه نقاش وهو الإطاحة بالرئيس مرسي بمجرد ان تسنح الفرصة
هذه الأجنحة الثلاثة وهي جسم النظام القديم لم يتغير عليها شيء منذ عهد مبارك الى اليوم وبهذا فقد سعت معا لإعادة حكم مبارك برأس ثان


ولكنّ اكثر الناس لا يعلمون
لا يعلمون انها فتنة وأن الله غالبٌ على امره
وأن الله سيقطع دابر الكافرين ولو بعد حين


ثم نمضي في قصة سيدنا يوسف عليه السلام حيث لثقوا له تهمة الإعتداء على امرأة العزيز
قال تعالى"ثُمَّ بَدَا لَهُم مِّن بَعْدِ مَا رَأَوُا الْآيَاتِ لَيَسْجُنُنَّهُ حَتَّىٰ حِينٍ" 35يوسف
ثم ظهر للعزيز وأصحابه -من بعد ما رأوا الأدلة على براءة يوسف وعفته- أن يسجنوه إلى زمن يطول أو يقصر؛ منعًا للفضيحة وطبعا بتهمة اخرى, ظلما وبهتانا وزورا


وصبر سيدنا يوسف على ما وقع عليه من ظلم مرة ثانية وهذه المرة بحكم السلطان وبقضاء مُزيف وبتهمة باطلة
ولكنّ اكثر الناس لا يعلمون انما كان هذا ليصبح يوسف بعد ذلك ملك مصر كلها وسيدها
فعبّر رؤية الملك فاتخذه الملك بعد مكوث في السجن لبضع سنين
قال تعالى "وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِّنْهُمَا اذْكُرْنِي عِندَ رَبِّكَ فَأَنسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ" 42


وهذا درسٌ علينا ان نتعلمه وهو ان الأمور لا تأتي بين ليلة وضحاها ولكن الأمر بحاجة الى صبر وإلى ثقة من الله تعالى بأن الله غالبٌ على امره وأن امر الله نافذ


وبعد هذه المحنة استدعاه الملك ونصبه على خزائن الأرض لتكون فاتحة لملك مصر


ولكنّ اكثر الناس لا يعلمون


قصة سيدنا يوسف اخذت وقتها ربما على عشرات السنين ولكن الله غالبٌ على امره في النهاية ولو كان اكثر الناس لا يعلمون


ولذلك اخواني فإن امر الله لآت ولكن عليكم بالحرص على تربية ابناءكم ودعوة من حولكم ليسلكوا مسلك الخير وأن لا ينقطعوا عن طلب العلم وعن السعي إليه




والله غالبٌ على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون







التوقيع



To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.

آخر تعديل نزار دعسان الديراباني يوم 12-07-2013 في 12:47 PM.
رد مع اقتباس
قديم 12-07-2013, 03:02 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عادل عبدالكريم سلامه
مشرف منتدى الإبداعات الشخصية وقاضي في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية عادل عبدالكريم سلامه

إحصائية العضو







عادل عبدالكريم سلامه is on a distinguished road

 

عادل عبدالكريم سلامه غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نزار دعسان الديراباني المنتدى : فلسطين القضية
افتراضي رد: وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

ان ما فعله مرسي طيلة العام الذي حكم
كان فيه من الروية الشيء الكثير
حتى انني في بعض الامور كنت انتقده
واحيانا ابرر له تصرفاته واقول انه كان يمسك العصى من وسطها
لكن امثال عمرو موسى وصباحين والبرادعي لا يستحقون
الا ان يكونوا خلف القضبان ومن ضخ لهم الاموال في حملتهم
هم شياطين الانس في الارض ولا حول ولا قوة الا بالله






التوقيع

أبو
To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.
العبد
رد مع اقتباس
قديم 14-07-2013, 12:34 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نزار دعسان الديراباني
.:: إدارة المنتدى ::. ومدعي عام في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية نزار دعسان الديراباني

إحصائية العضو






نزار دعسان الديراباني is on a distinguished road

 

نزار دعسان الديراباني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نزار دعسان الديراباني المنتدى : فلسطين القضية
افتراضي رد: وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَىٰ أَمْرِهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ

بارك الله فيك اخي عادل

وإنها لحكمة من الله تعالى ان يُقدّر ما حصل وأن يجريه على ايدي تلك الفرقة

وما حدث في تركيا ليس ببعيد عما حدث في مصر

فالإنقلاب الذي قاده احد الجنرالات على ايربيكان الفائز بالإنتخابات باسم الحزب الإسلامي اثمر حيث ازداد اتباع الحزب وعادوا للسطلة رغما عن انف الجيش التركي بعد اكثر من عشرة سنين ووفق الله اردوغان للأخذ بيد الناس وأن يشهدوا تطورا اقتصاديا لم يسبق له مثيل في تركيا

وشاء الله ان يُقدم الجنرال للمحاكمة بعد 30 عاما وهو في التسعين من عمره
واعتقد ان جنرالات مصر لم يتعظوا من هذا المثل

والله غالبٌ على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون
إي والله لا يعلمون لقصر رؤيتهم ولقلة ثقتهم بالله ولكن الأقلية التي لا تشملها كلمة اكثر الناس تعلم ان الله غالبٌ على امره وأن نصر الله آت







التوقيع



To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.

رد مع اقتباس
إضافة رد


 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Loading...


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات

Secured by تطوير مواقع
اختصار الروابط
vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009
  تصميم الستايل   http://www.moonsat.net/vb