الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته - منتديات ديرابان
  الرئيسيه التسجيل مكتبي  

@@@ منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@منتديــــات ديرأبــــان ترحــــب بكـــــم @@@

الإهداءات


العودة   منتديات ديرابان > قسم ديرأبان > مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده

مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده قسم ينشر فيه الدكتور مؤلفاته او نبذة عنها

إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-01-2014, 07:20 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أ.د. جودت احمد سعادة
أستاذ وخبير ومؤلف كبير...وديرأباني أصيل وعريق

الصورة الرمزية أ.د. جودت احمد سعادة

إحصائية العضو







أ.د. جودت احمد سعادة is on a distinguished road

 

أ.د. جودت احمد سعادة غير متواجد حالياً

 


المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

الكتاب العشرون
جلالة الملك عبدالله الثاني
( العقد الأول لتولي جلالته سلطاته الدستورية )
( 1999 - 2009 )
( ملامح السياسة الداخلية الأردنية )





  • صدر هذا الكتاب في جزأين ، عن مركز العرب والعالم للدراسات والإعلام في العاصمة الأردنية عمَان عام 2011م ، إذ ركز الجزء الأول على موضوع مُهم يتمثل في : ( ملامح السياسة الخارجية الأردنية ) التي كتبتْ عنها شخصيات مرموقة ومعروفة محلياً وعربياً وعالمياً من بينهم : دولة السيد عبد الرؤوف الروابدة ، ودولة الدكتور عدنان بدران ، ودولة الدكتور معروف البخيت ، ودولة السيد علي أبو الراغب ، ومعالي الدكتور كامل أبو جابر ، ومعالي السيد مروان دودين .
  • أما بالنسبة إلى الكتاب الثاني أو الجزء الثاني الذي نعرضهُ اليوم ، فقد ركز على موضوع مهم آخر وهو ( ملامح السياسة الداخلية الأردنية ) والتي كتبتْ عنها شخصيات عامة أو أكاديمية لها باع طويل في الكتابة والأبحاث والتأليف والخبرة في موضوعات متعددة مثل : مكافحة الفساد في عهد جلالتهِ بقلم السيد سميح بينو ، والقضاء في عهد جلالتهِ بقلم القاضي الدكتور نشأت الأخرس ، والتجربة الحزبية في عهد جلالتهِ بقلم معالي الدكتور عبداللطيف عربيات ، والإعلام في عهد جلالتهِ بقلم الدكتور تيسير مشارقة .. وغيرها .
  • أما عن تقييم مسيرة التربية والتعليم العالي في عهد جلالتهِ ، فقد تمَ من الأردن اختيار الأستاذ الدكتور جودت أحمد سعادة ، عميد كلية العلوم التربوية ، وعميد البحث العلمي في جامعة الشرق الأوسط آنذاك ، وذلك للكتابة عنها ، وإعطائها ما تستحق من اهتمامٍ وبحث . وقد تمت كتابةُ فصلٍ كاملٍ عن هذا الموضوع ، يقع في أربعين صفحة ، تمَ خلالها توضيح إنجازات وزارتيَ التربية والتعليم العالي ، وإخفاقاتهما ، وذلك خلال السنوات العشر الأولى من عهد جلالتهِ ، بكل علميةٍ ومهنيةٍ وشفافيةٍ مطلوبة.
  • ونظراً لأهمية ما تمتْ كتابتهُ عن هذا الموضوع لأولياء أمور الطلاب والطالبات ، في كلٍ من المدارس والمعاهد والجامعات ، فقد تمَ وضع الفصل كله والذي يقع في (40) صفحة ، راجياً قراءتهُ بعنايةٍ فائقة ، لما فيه من فائدة مرجوة للجميع :






[/CENTER]







آخر تعديل نزار دعسان الديرأباني يوم 05-10-2017 في 11:11 AM.
رد مع اقتباس
قديم 17-01-2014, 08:59 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أ.د. جودت احمد سعادة
أستاذ وخبير ومؤلف كبير...وديرأباني أصيل وعريق

الصورة الرمزية أ.د. جودت احمد سعادة

إحصائية العضو







أ.د. جودت احمد سعادة is on a distinguished road

 

أ.د. جودت احمد سعادة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته








آخر تعديل نزار دعسان الديرأباني يوم 05-10-2017 في 11:12 AM.
رد مع اقتباس
قديم 18-01-2014, 09:10 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عاطف ابراهيم سعاده
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية عاطف ابراهيم سعاده

إحصائية العضو






عاطف ابراهيم سعاده is on a distinguished road

 

عاطف ابراهيم سعاده غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

بارك الله فيك وفي جهودك المخلصة المثابرة لإنتاج الأفضل في المسيرة
التعليمية التي تمحورت حول موضوع هذا الكتاب في هذه الحقبة من الزمن
جُهدٌ كبير بُذِلَ في هذا الكتاب , ولكن للأسف ما نراه في المسيرة التعليمية
في هذا العهد الميمون يتقاطع تماماً مع كل ما جاء في الكتاب , فنحن الآن
نعيش أردى حِقبةٍ علميةٍ تمر على الأردن منذ قرن من الزمان ..

فلو أردنا أن نُقيِم المسيرةِ العلميه في الاردن الان وأنا كشخص عادي لستُ
باحثاً ولا عالماً , وإنما مُطَلِعاً ومتابعاً فتقييمي للتعليم في الأردن لا يتعدى
الصفر مع اللأسف ... لما نراه في جامعتانا ومدارسنا من الشمال للجنوب ومن
الشرق للغرب أصبحت رمزاً للعنف العنيف فقد انتفت صفة الجامعه وأصبحت
جامعة لثلةٌ من الهمل والسرسريه والمقبولين بالواسطات والمحسوبيات ,, طبعاً
إلا القليل من هؤلاء الطلبه وهم من الفقراء والذين يبحثون عن التعليم الجاد من
اجل مستقبلهم ... إذاً التعليم الجامعي والمدرسي سيء لأبعد الحدود في الاردن الآن .

أما بالنسبة للإستراتجية الوطنيه والتعليم .. فليس هناك اي استراتيجيات لا حاضرة
ولا ماضيه ولا مستقبليه .. الاستراتيجيات التعليميه قائمه على أُسس واهداف شخصيه
يتحكم بها متنفذون مالكوا الجامعات الهوامير الذين يديرون كل شيء حسب اهواءهم
ومصالحهم الشخصيه ..

أما عن انجازات وزارة التربية والتعليم , فالإنجاز ليساً كماً بعدد المدارس الجديدة او
الجامعات الجديدة او عدد الطلاب .. الإنجاز الحقيقي هو بتخريج جيل فاهم يعرف ما
يريد , جيل مثقف واعي , وليس جيلاً متخرجا من الجامعة او المدرسة بما قدم ودفع
للجامعات , جيل واعي لما يدور حوله وليس كما هو الجيل الجامعي اليوم .. جيل مجرم
عنيف تافه ازعر ... لا يقيم وزناً للحرم الجامعي ولا للأستاذ الجامعي , أي تعليم هذا
وأي جامعاتٍ تلك التي يأتي الطالب اليها بدل ان يكون متسلحاً بكتب الجامعه يأتي متسلحا
بمسدس او رشاش من اجل الإقتتال على فتاة مثلهم لا أخلاق عندها .. هؤلاء هم طلاب
جامعاتنا يا دكتور جودت .. أي إنجاز هذا الذي تم بالله عليك ؟؟؟؟ أما طلاب المدارس الخاصة
والحكومية فحدث ولا حرج , وما نراه من شراء لأسئلة التوجيهي واستخدام كافة التقدم
الإلكتروني من اجل الغش والنجاح بالغش ومن ثم الانتقال الى الجامعه .. جيل جاهل ولا يمكن
ان ينجح في حياته لبناء وطن , جيل يقترف كل انواع المبيقات في المدرسة والجامعة فهل هذا
الجيل سوف نعوِل عليه ان ينهض بمستقبل بلاد ؟؟؟؟ لا والله !!! إلا النزر القليل منهم فقط.
إذا الانجاز العلمي صفر صفر صفر .... !

أما بالنسبة للإنجازات الكمية في ميدان التربية والتعليم ... هي كميه نعم ولا غبار عليها , ولكننا
لسنا بحاجة الى انجازات كميه .. بل نريد انجازات كميه ونوعيه بنوعية من يستخدم هذه الانجازات
من طلاب يحترمون المسيرة التعليمية ويحترمون معلميهم واساتذتهم كما كنا نحن ايام زمان .. طلاب
مؤدبون في كل شيء وليسوا وقحين في كل شيء إلا من رحم ربي منهم ... طلاب يفكرون كيف
سيكون مستقبلهم ومستقبل بلادهم بهم ... وليس طلاباً يتخرجون من الجامعات واقسم بالله العظيم
منهم من لا يعرف يكتب إملاء عربي او جمله عربيه واحده صحيحه , أهذا هو النوع الجيد من
هكذا جيل ؟؟؟ عداك عن عادات سيئه في الجامعات لم نكن نسمع عنها ولا نعرفها , مثل المخدرات
والتدخين , والموضه في الملابس لكل الجنسين بنات وشباب .. فالجامعات يا دكتور اصبحت مرتعاً
للشلليه ودور الأزياء وقلة الحياء والتفاهه والمياصه والتعليم آخر همهم ... بس شو أنا رايح الجامعه
ماما وأنا جاي من الجامعه ماما !!!!!!!!!!!!!! هذا ليس تطوراً الى الأفضل بل الى أدنى درجات الأسوأ
ولا ننسى انهم لا يقيمون وزناً لإحترام المعلم أو الدكتور ... هذا هو جيل الفلتان الذي تريده كونداليزا رايس
يا دكتور !!! وما يريده اعداءنا ... يريدون جيلاً جاهلاً ماسخاً لا يقيمُ وزناً للعلم والتعليم , وقد نجحوا في
ذلك والمستقبل سيثبت بأننا رغم وجود مئات الآلاف من الخريجين إلا انهم جهله , غير منتجين غير مبتكرين
غير مثقفين لا يفكرون , يستهلكون اكثر مما ينتجون ... !!!!!!!!!!!!

أما بالنسبة للإخفاقات , فهي كثيره وكثيرة جدا ومنها الجزء البسيط الذي ذكرتموه في كتابكم حول الصفوف
المجمعه 50 طالب في الفصل في المدارس الحكوميه .. بالله عليكم كم من الخمسين طالب سوف يستوعب
ما يتلاقاه من المعلم , ؟؟؟ وكيف يستطيع المعلم السيطرة على صف فيه خمسين طالب .. أنا درست في
مخيم الوحدات وكان هذا العدد , كان شيء مش معقول كنا اطفال , وكان المعلم يسيطر على الصف
بالعنف الجسدي احياناً .. الإخفاقات كثيره يا دكتور وتزداد كل يوم عن يوم .

وإذا رجعنا الى حقيبة الطفل الثقيله فهذا ينم عن ضعف في التطوير التعليمي والجهاز التعليمي في
وزارة التربيه والتعليم , فالطفل يجب ان لا يحمل هذه الحقيبه فوق ظهره , صحيا لا يجوز , وعلمياً لا
يجوز ... ولكننا نفتقد الى الوعي الإداري والتعليمي والتطوير المنهاجي الذي يبسط العمليه التعليميه
للأطفال والشباب بحيث يكون بنمط غير الذي لا زال الطفل يعانيه منذ أن كنت انا طفلا وكنت اعتل شنطة
المدرسه يعني من اكثر من خمسين سنه ولا زال التعليم على حاله لم يتغير ,,, إذاً نحن متخلفون ولم نطور
انفسنا ولا جهاز التعليم ولا التربيه قرن من الزمان وللآن .
الى الآن ... يعني لا زال الوضع على ما هو عليه للآن يا دكتور جودت ... أما بالنسبة للوضع المادي
للمعلم فهو أسواء من السيء والأسوأ من هذا ان المعلم ليس له احترام لا عند الطالب ولا عند وزارة
التربية والتعليم ولا عند الحكومه حتى ... فكيف بالله عليك سوف نتطور ونصبح دولة علميه نخرج
اجيال ؟؟؟؟ لا يمكن ان يحدث ذلك , طالما أصحاب القرار هم متعالين على الناس ويعتقدون ان الناس
بالنسبة لهم لا شيء ,,, إذا فالننتظر الأسوأ في مجال التعليم .. وسترى مستقبلا الطلاب يأتون والمسدسات
على جنبهم بدل الكتب !!!!!!!!!!!!!!!!! إن لم يأتي مسؤولون يخافون الله في الناس ويطورون تطويرا
حقيقياً في المسيرة التي ألفت لها هذا الكتاب والمبذول فيه جهد كبير ...

أما بالنسبة بين التنافس الشديد بين المدارس الخاصة وشكوى اولياء الامور . . يا دكتور , المدارس
الخاصة والجامعات الخاصه الآن يجب ان لا يطلق عليها اسم مدرسه او جامعه .. بل يجب ان يطلق عليها
سوبرماركت أو معرض , او جالاري , او ما شابه ذلك ... لأن الجامعات كما هي المعارض التجاريه
ليس لها سياسه ماليه محدده لدى الطالب , فعلى مدار السنه يجتمع اصحاب الجامعات ويخططون كيف يمكنهم
الاستفادة من الطالب طيلة الاربع سنوات !!!! وبعد ان يقرروا يتم تنفيذ القرارات وترسل الى شؤون الطلبه
ليتم التطبيق على الطلاب الذين معظمهم يكون محتاجاً وهم لا يدرون وليس مهما ان يدرون المهم ان
يذبحوا الطالب طالما هو في الجامعه ... مثال ذلك ( 450 دينار تأمين صحي للطالب كل فصل جامعي ) ؟؟!!
في احدى الجامعات التي يدرس فيها إبني ؟؟؟!!!! فهل هذه مسيره تعليميه ناجحه .. ولا والله بل إنها اسقط
مسيره مرت على الاردن في العصر الحديث ... وحدث ولا حرج عن اصحاب المدارس الخاصه الجشعين
هذه هي المسيره العلميه في الاردن المسيره الماليه المسيره الماديه للعلم والتعليم ....!!!!!!

أما بالنسبة لأهداف التعليم العالي واستراتيجية تطويره ... فليس هناك اي استراتيجيه تعليميه على الاطلاق ولن
يكون , ولو كان هناك اي استرتيجيه تعليميه لما حدث ما يحدث يوميا في الجامعات والمدارس من أمور لا
نقول إلا حسبي الله ونعم الوكيل على اصحاب القرار الذين لا يتخذون القرارات الصارمه بحق كل طالب اساء
للمسيرة التعليميه , وجعل صرح الجامعات وكراً للزعرنه والسرسره وبث الفرقه بين الطلاب وما يتخللها من
قتل ومشاكل وتخريب ممتلكات الجامعات , ومن ثم لا رقيب ولا حسيب لهؤلاء الرعاع من الطلاب ... فالإخفاقات
لا زالت في ازدياد في الجامعات في المدارس في المعاهد ...

أما بالنسبة للتغيير شبه المستمر في السياسات والتشريعات ... نعم فهذا صحيح وهو يتم وفقاً لأصحاب ومالكي
الجامعات والمدارس الخاصه الذين يفرضون انفسهم وقراراتهم على اصحاب القرار في لحكومه , لأنهم شركاء
في الجامعات ويسنون التشريعات وفقاً لأهوائهم الشخصيه هم وشركاؤهم في الحكومه وهذا شيء معروف للقاصي
والداني يا دكتور ... هذا هو التقدم والتطور العلمي في البلاد ...

الله يسترنا من القادم يا رجل ... ويفرج هم الناس ... ويجعل الاردن آمناً مطمئناً يا رب العالمين .. ويهدي
هذا الجيل وما بعده وما بعده ...

أكرر شكري لك أ.د.جودت ...







رد مع اقتباس
قديم 18-01-2014, 10:20 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ابراهيم سعاده
ديراباني عريق وشاعر ديرأبان ومحامي في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية ابراهيم سعاده

إحصائية العضو






ابراهيم سعاده is on a distinguished road

 

ابراهيم سعاده غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته





لا يسَعُني الا أنْ أباركَ للحبيبَ أبي خلدون
بالانطلاقةِ العشْرين .. منَ المحطةِ الفضائيّـــةِ
الديرْأبانيّة منَ المأمونيّة ، وبُلوغهـا الهَـــدَفَ
المُقـرّر لها ، بنجاح ٍ وسلام .

أكرّرُ التهْنِئة َ.. وننـْتظرُ المزيد ،







رد مع اقتباس
قديم 19-01-2014, 03:47 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عماد سعادة
مشرف عام ومشرف في قسم المواضيع العامة وقاضي في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية عماد سعادة

إحصائية العضو







عماد سعادة is on a distinguished road

 

عماد سعادة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

اتيت لانحني احتراما لعلمكم وانجازاتكم عمنا الغالي
أتيت لاقف بين سطور علمكم وتاريخكم المشرف
اتيت وقد شدني النور المنبعث من هنا وهناك
وما ان صافحت عيناي كتابكم الثمين
حتى صمت كل شيء اجلالا واحتراما وتوقيرا لعلمكم وثقافتكم
ولا استطيع الا ان انتظر المزيد من انجازاتكم وبحوثكم ومؤلفاتكم عمنا الحبيب .... بوركت وجزاك الله خيرا







التوقيع


To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.
رد مع اقتباس
قديم 19-01-2014, 07:00 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
نزار دعسان الديرأباني
.:: إدارة المنتدى ::. ومدعي عام في محكمة منتديات ديرأبان

الصورة الرمزية نزار دعسان الديرأباني

إحصائية العضو






نزار دعسان الديرأباني is on a distinguished road

 

نزار دعسان الديرأباني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

بارك الله فيك دكتورنا العزيز على ما تقوم به من كد وتعب في تأليف الكتب

بالنسبة للتعليم في الأردن
اقولها وللأسف انّ ما نشهده في هذه الأيام هو نتائج لما قبل ذلك
وما نشهده في هذه الأيام ألخصه في نقاط سريعة
  • ضعف في مستوى الطلاب في المدارس الحكومية حيث ان
    • الكثير من الطلاب يصلون الصف الرابع أو صفوف اعلى ولا يستطيعون القراءة ولا الكتابة وهذا حسب رواية اساتذة
    • النجاح التلقائي عبر جميع الصفوف يجعل الكثير من الطلبة يعزفون عن الجد والإجتهاد لأنهم ضمنوا النجاح
    • وصول الطلاب الى مرحلة ليسوا هم مستوى لها وما يحصل في قاعات التوجيهي خير دليل على ذلك
    • التسيب من الدراسة في اخر شهر وخصوصا في التوجيهي حيث ان الطلاب مبرمجين على التعطيل في اخر شهر
  • نتائج كارثية لما سبق
    • الكثير من الطلاب وكما اسلفت الطالب يصل الى التوجيهى وهو لا يعلم شيئا
    • الغش المستشري في الكثير من مدارس المملكة حيث اصبح الغش شيئا عاديا واستخدمت التقنيات الحديثة واصبح هناك عصابات لتهريب الأسئلة ثم حلها وبعثها للطلاب في قاعة الإمتحان سؤآلا بعد سؤال حتى ان الطلاب اصبحوا يذهبون الى مكاتب معلومة ويدفعون رسوما ليحصلوا على الإجابات وأتساءل
      • بما ان المكتبات معروفة فأين وزارة التربية والتعليم والإجرآءت القضائية من هؤلاء
      • بما ان المرسلين لهذه الرسائل عبر الواتس اب معروفين وأرقامهم باستطاعة اي مراقب الحصول عليها من تلفونات المتلقين (الطلاب) فأين الإجراءات ضد هؤلاء


بكل بساطة يعتمد الكثير من الطلاب على الغش لينجحوا ومن ثم الحصول على مقاعد في الجامعات ليست من حقهم بل ويستمرون في العملية وسط اخفاقات التعليم العالي حتى يتخرج لدينا من يحمل شهادة الدكتوراة ولا يعرف المضاف من المضاف إليه




رغم كل ذلك إلا ان التعليم في الأردن افضل من غيره في باقي الدول العربية وغيرتنا وحرصنا على ان يكون طلابنا وطلاب الإردن من المُجتهدين والكادّين في دراستهم في سبيل بلوغ مراتب حقيقية من العلم


فعلى سبيل المثال مدرسة الجويدة حيث بدأت دراستي منذ الصف الأول هناك
بدأت بمبنى واحد لا يتعدى العشر غرف صفية وها هي الآن تصل ربما الى اكثر من 3 بنايات وخمسين صفا ولكننا للأسف بنينا الحجر ونسينا البشر


أنا احمل المسؤولية الكاملة لوزارة التربية والتعليم التي ماطلت طوال السنين الماضية وقدّمت تقاريرا ليست واقعية لصاحب القرار الأعلى الذي لم يبخل في تخصيص نفقات لا بأس بها لتنمية القطاع التعليمي وإدخال التكنولوجيا والكمبيوتر الى المدارس كان مُبكرا ولكن للأسف هذه الإمكانات المُقدمة إما استخدمت وأديرت بشكل سيء وإما التهمها الفساد ابتداء من وزارة التربية ومديرياتها ووصولا الى المدارس في عملية تكاد تكون منظمة ومعروفة لدى الجميع




نشكر الدكتور جودت وحمى الله الأردن وبلغها اعلى المراتب في العلم والتقدم






التوقيع



To view links or images in signatures your post count must be 0 or greater. You currently have 0 posts.

رد مع اقتباس
قديم 19-01-2014, 08:12 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أ.د. جودت احمد سعادة
أستاذ وخبير ومؤلف كبير...وديرأباني أصيل وعريق

الصورة الرمزية أ.د. جودت احمد سعادة

إحصائية العضو







أ.د. جودت احمد سعادة is on a distinguished road

 

أ.د. جودت احمد سعادة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

عزيزي أبا أحمد حفظه الله : أنا أعرف تماما بأن الألم الذي تعاني منه نحو التربية والتعليم العالي
في الأردن والذي عبرتَ عنه في ردك المطول هنا ، نابع من حرصك الشديد على ضرورة أن يكون
الوضع أفضل من ذلك بكثير ، وهذا يمثل أمل كل مواطن غيور مثلك. ولكن لاحظتُ أن النظرة كانت نحو
الجزء الفارغ من الكأس ، وهي نظرةٌ يؤمن بها بعض النقاد كي يعملوا على تسريع عملية الإصلاح.
ولكن نظراً لتخصصي الدقيق في هذا المجال ، واطلاعي العميق على جوانبه المختلفة ، وخبراتي
الطويلة في الأردن وفلسطين ومصر والسعودية وسلطنة عُمان والولايات المتحدة ، وزياراتي وحضوري
لمؤتمرات عربية ودولية في دولة الامارات العربية والبحرين والكويت والعراق وسوريا ولبنان وأوروبا
ومصر والولايات المتحدة، فاسمح لي بتوضيح الأمور والحقائق الآتية :

1. الأردن وفلسطين وحسب تقارير الأمم المتحدة من بين الدول الأولى في العالم في انتشار التعليم العام
والتعليم العالي ، إذ يوجد ثلث سكانهما على مقاعد الدراسة ، ويقوم الثلثان الآخران من أولياء أمور ومن
موظفين في مختلف القطاعات بخدمتهم والسهر عليهم ، وكان المرحوم ياسر عرفات يفتخر دوماً بذلك.
2. إن الكم العددي للملتحقين بالتعليم العام والتعليم العالي مهمٌ جداً ، لأنه يناقض الجهل الذي ينخر في جسد كثير
من دول العالم .
3. لولا تقدم التعليم العام والعالي في الأردن لما كان مئات آلاف الأردنيين والفلسطينيين على شكل خبراء كبار
وموظفين وأساتذة جامعات ومعلمين ومترجمين ومدراء وماليين وتجار وعمال مهرة في دول الخليج العربي
بل وفي معظم دول العالم وعلى رأسها الولايات المتحدة والدول الأوروبية جميعا واستراليا ونيوزيلندا وكندا والقوات
الدولية في الكثير من المناطق الساخنة في العالم.
4. إن انتشار بعض العادات السيئة في المدارس والمعاهد والجامعات كالملابس غير اللائقة والميوعة والعنف هو
عبارة عن ظاهرة عالمية ، وأنا أزور الولايات المتحدة سنويا ، ولو ترى الممارسات الطلابية هناك لا يمكن لك
أن تصدق أبدا إلا أنها تصرفات بهيمية . أما العنف فحدث ولا حرج فالقتلى بالعشرات في كل حادثة ، ونرى ذلك في التلفاز.
5. إن ارتفاع الرسوم وجشع المستثمرين في القطاع الخاص للمدارس والجامعات يخضع لسياسة اقتصاد السوق ، والتي
تركز على الربح حتى تستمر المؤسسة في البقاء، فالمدارس العلمية الإسلامية كانت تُهاجم وكذلك المستشفى الإسلامي
لارتفاع الرسوم أو الأجور ، وكان الرد دوما هل تريدونها تكية أم مؤسسة تربح وتتوسع وتخدم الناس ، ثم ماذا حدث للول
الاشتراكية التي انهارت لأن كان كل شيء تقريبا بالمجان .
6. ربما يكون التعليم العام والعالي في الأردن من أكثر أنواع التعليم تنوعا وربطاً بحاجة السوق المحلية والعربية ، وأصبح
التركيز كثيرا على الطب والهندسة والصيدلة وإدارة الأعمال والإعلام والبيئة والطاقة وغيرها.
7. إن التصرفات الشائنة لنسبة من الطلبة ليس المسؤول عنها التعليم فقط ، فأين مسؤولية البيت ، حيث ترى البنت أو الولد
أمه وأبيه يتصرفان في الملبس والمشرب والسلوك فيقلدانهما فهما من ينصرانه أو يهودانه أو يمجسانه كما قال رسولنا(ص).
8. ثم ماذا عن دور الإعلام والإنترنت والهواتف الذكية التي يشتريها الأب لإبنه وبنته كي يستقبلان عليها الصور والرسوم والكلام
الماجن . فالأسرة هي الحصن الأول ، وإذا لم تكن المسؤولية الأسرية ضمن المستوى المطلوب ، فلا يصلح العطار ما أفسد الدهر.
9. ثم لو تقارن الوضع التعليمي عندنا بالدول التي ذكرتها سابقا ، لتبين كم نحو والله في قمة الهرم التعليمي ، ولكن تفوق الدول الكبرى
يعود الى عدد السكان الضخم الذي لو ظهر 4% علماء لكانوا بألف خير ، علماً بأن الهمل واللصوص في الولايات المتحدة بالملايين.
10. إن ظهور من لا يجيد الكتابة ولديه أخطاء كثيرة من الطلبة هي أيضا عبارة عن ظاهرة عالمية ، وكتبت فيها مئات المقالات والأبحاث ،
واستخدام التكنولوجيا هو المسؤول عنذلك من حيث استخدام الحواسيب الصغيرة و i pad ، التي ساهمت كثيرا في ضعف الكتابة
والحساب . فقد قرأت بحثاً بالإنجليزية لعالمين ألمانيين عملا على تهيئة كل أنواع التعليم الألكتروني في البيت لإبنهما الوحيد ، وقاما
بملاحظة سلوكه في المنزل والمدرسة ، واعترفا بأنهما فشلا تماما في تعليمه ، لأنه لا يحسن الكتابة أو القراءة أو الحساب ، وأنه منعزل،
وتولدت لديه روح العدوانية والعنف مع الآخرين لقضائه أطول وقت مع الآلات والأجهزة وعدم التعاون مع الآخرين.

أشكرك يا عزيزي الناقد المخلص ليس على ملاحظاتك فحسب ، بل ولأنك أيضا شجعتني على توضيح بعض القضايا ، مع تحباتي الحارة لشخصكم الكريم







رد مع اقتباس
قديم 19-01-2014, 08:23 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عاطف ابراهيم سعاده
ديراباني أصيل

الصورة الرمزية عاطف ابراهيم سعاده

إحصائية العضو






عاطف ابراهيم سعاده is on a distinguished road

 

عاطف ابراهيم سعاده غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

أشكرك على سعة صدرك وتوضيحك ...

ولكن للعلم انا في ردي لم اقصد الاجيال
الماضيه في التعليم جيلكم وجيلنا , بل
قصدت الجيل الحالي والذي لا نرى عليه
أي علامه من علامات العلم والتعليم او
الثقافة او الاهتمام بالتعليم , بل نرى الاستهتار
بالتعليم وبالمعلم معاً .. ودليل ذلك ما نراه
اليوم في جامعاتنا ومدارسنا ولم نكن نراه
ولم نراه ابدا في ايامكم وأيامنا ... هذا ما
قصدته , والله من وراء القصد ...

اشكرك وبارك الله فيك أ.د.جودت .







رد مع اقتباس
قديم 19-01-2014, 09:07 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
أ.د. جودت احمد سعادة
أستاذ وخبير ومؤلف كبير...وديرأباني أصيل وعريق

الصورة الرمزية أ.د. جودت احمد سعادة

إحصائية العضو







أ.د. جودت احمد سعادة is on a distinguished road

 

أ.د. جودت احمد سعادة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته

أحسنت يا فهيم يا إبن الفهيم







رد مع اقتباس
قديم 21-01-2014, 06:17 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
أ.د. جودت احمد سعادة
أستاذ وخبير ومؤلف كبير...وديرأباني أصيل وعريق

الصورة الرمزية أ.د. جودت احمد سعادة

إحصائية العضو







أ.د. جودت احمد سعادة is on a distinguished road

 

أ.د. جودت احمد سعادة غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أ.د. جودت احمد سعادة المنتدى : مؤلفات أ. د. جودت احمد سعاده
افتراضي رد: الكتاب العشرون--العقد الأول لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين سلطاته



أشكر النقاد الأعزاء ، شاعر العرقوب الكبير أبا الفتوح
ومهندس الفضاء الخبير أبا محمد ، وأمين سوق عكاظ
الديراباني أبا أحمد ، والشاب النشيط عماد اسماعيل ،
على وجهات نظرهم البناءة ، والتي تدل على تعايشهم
مع الواقع التربوي والعالي ، ورغبتهم في أن يتطور نحو الأفضل







رد مع اقتباس
إضافة رد


 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



Loading...


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. منتديات

Secured by تطوير مواقع
اختصار الروابط
vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009
  تصميم الستايل   http://www.moonsat.net/vb